طهران : واشنطن تستخدم الإرهاب الطبي والاقتصادي ضد حقوق الإنسان في بلادنا

قالت إيران أن الولايات المتحدة تشن حملة عالمية قوية تستخدم فيها الإرهاب الاقتصادي والطبي ضد حقوق الانسان في البلاد، عقب فشلها على جميع الصعد والمستويات. وذكرت وزارة الخارجية الإيرانية في تغريدة خاص

طهران : واشنطن تستخدم الإرهاب الطبي والاقتصادي ضد حقوق الإنسان في بلادنا
قالت إيران أن الولايات المتحدة تشن حملة عالمية قوية تستخدم فيها الإرهاب الاقتصادي والطبي ضد حقوق الانسان في البلاد، عقب فشلها على جميع الصعد والمستويات. وذكرت وزارة الخارجية الإيرانية في تغريدة خاصة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم الجمعة بمناسبة أسبوع فضح حقيقة "حقوق الإنسان في أمريكا" والتي بدأتها طهران منذ نحو عام :" تقوم الإدارة الأمريكية بقيادة حملة عالمية بائسة لاستخدام الإرهاب الاقتصادي والطبي ضد حقوق الانسان للإيرانيين، بدءا من حرمانها من الوصول لمواردها المالية من أجل ادارة شؤونها ،وصولاً الى  حظر إرسال المستلزمات الضرورية لمكافحة جائحة كورونا لانقاذ حياة الايرانيين ". وأضافت الخارجية الإيرانية:" ستقوم طهران وباقي دول العالم خلال أسبوع بفضح حقوق الإنسان في أمريكا باستعراض وتوضيح الإجراءات الأمريكية في التشكيك بالحقوق الأساسية للشعب داخل الولايات المتحدة".  الجدير بالذكر، أن العلاقات بين طهران وواشنطن تشهد توتراً عسكرياً على إثر انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي وقع مع طهران في العام 2015، وبعد فرضها عقوبات اقتصادية مشددة على النظام الإيراني بغية إسقاط النظام الإسلامي فيها من الداخل.